تم تدشين موقع القصة العربية بشكله المطور؛ الذي يحتوي على الكثير من الخدمات، التي تتماشى مع رغبة أعضائه، وبما ينسجم مع وسائل التواصل الاجتماعي. سيكون الموقع للتصفح والقراءة الآن، ريثما ننتهي من برمجة الخدمات المدرجة في جداول التحديث. قريباً سنعلن عن كيفية الاشتراك، ووضع النصوص وتعديلها، وتفاصيل السيرة الذاتية.. ومزايا أخرى.
(اختصار)
أرهقته وحشة آخر الليل, والإنتظار للباصات التي كانت تأتي تئن من فرط حملها, لا يستطيع أن ينفذ لموضع قدمه في إحداها, وعندما وجد مقعداً شاغراً في محطة الإنتظار هبط إليه, فشعر براحة لزيزة وخدر يسري في أوصاله, ثم دقائق واختصر الطريق, واسلم إلى النوم حتى يحين موعد وردية عمله الصباحية.
التعليقات
()