تم تدشين موقع القصة العربية بشكله المطور؛ الذي يحتوي على الكثير من الخدمات، التي تتماشى مع رغبة أعضائه، وبما ينسجم مع وسائل التواصل الاجتماعي. سيكون الموقع للتصفح والقراءة الآن، ريثما ننتهي من برمجة الخدمات المدرجة في جداول التحديث. قريباً سنعلن عن كيفية الاشتراك، ووضع النصوص وتعديلها، وتفاصيل السيرة الذاتية.. ومزايا أخرى.
عناد
أشـار إلى أن حياته خطوطها متشابكة .. متعرجة .. طويلة الأمد .. نهاياتها مثلثات بزوايا حـادة .. ضاقت به بعدما حاول الدخول في أعماقها .. ثم انسدت أمامه ، وانغلقت بإحكام في أواخرها .. وقواه عندها أمست ضعيفة ، خائرة ، لا يستطيع مجابهـتها .. فيبقى أمامه خياران .. إما العودة إلى الوراء رافعاً راية الاستسلام ، مذعناً لما سوف تطبق عليه من قوانين العودة الخاسرة .. وإما أن يبقى أسيراً لذلك المكان المسدود ليهلك كما هلك غيره .. لكن لفه العناد ليبقى مستخدماً فكره .. حتى عادت جولته مكللة بالنجاح .
التعليقات
()