تم تدشين موقع القصة العربية بشكله المطور الذي يحتوي على الكثير من الخدمات التي تتماشى مع رغبة أعضائه، وبما ينسجم مع وسائل التواصل الاجتماعي. سيكون الموقع للتصفح والقراءة الآن، ريثما ننتهي من برمجة الخدمات المرجة في جداول التحديث. قريباً سنعلن عن كيفية الاشتراك، ووضع النصوص وتعديلها، وتفاصيل السيرة الذاتية.. ومزايا أخرى.
شمس الحرية
وقف منتصباً أمام بوابة كبيرة ، يقف على جانبيها رجلان ضخمان، تعتلي قسمات وجهيهما تكشيرة وعبوس منفر . أرخى يديه ..أخذ يفرقع أصابعه ، وحاول أن يتأكد من أنـهما غير مقيدتين والتفت إلى الخلف ليطمئن بأنه طليق ولم يمسك به أحد . تقدم إلى الأمام ..اصطدمت عيناه بأشعة الشمس الحارقة.. ظهر هذا اليوم المشرق . وضع يده ليداري أشعتها المنطلقة بدون قيود التي أصبحت أكثر شراسة عن ذي قبل . أطلق قدميه للريح خوفاً من أن تـمتد إليه يد وتعيده إلى حيث الظلام ولزوجة المكان وليل يكبل إرادته ويـحبس أنفاسه . فرحة الانطلاق ورؤية شمس الحرية أنساه تـجاهل أهله،ورفاق عمره .. انطلق يـجري دون أن يلتفت إلى الوراء . يبرق من عينيه وميض الندم …وتشع من روحه الإرادة والعزيمة.
التعليقات
()
عبدالقادر على الدرسى
Public Anonymous User
6/20/2003 7:06:42 AM
الاختالقاصة انا لاول مرة اطلع على كتابتك القصصية ولقد اخترت هذا النص للمعانى التى قرات من خلال اسطرها الكثير من الاشياء التى يرى الانسن مناقشتها كذلك القصة جميلة ولها تعبيرات كبيرة ان معنى الحرية المسجونة بقيودات القانون ان لم تكن ذات توجيه منحرف ... هى الان تسيطر عليها الاوامر التى تقيد الحركة ...الحرية التى نحتاجها هى ان نشعر اننا بشر من حقه العيش بامان على هذه الارض... مع تحياتى لك ..عبدالقادر على الدرسى .
أبو يَعلى
Public Anonymous User
4/6/2003 8:06:42 AM
حقيقة نصك يقرأ من عدة زوايا ولا يمكن أن يمر عليه القارئ بسرعة...... الا وقد تطاير في رأسه ألف تساؤل أن تملكين فن أخفاء الصور في طيات اسطر القصص أحسنتي كلمة قليلة في حقك أخوك أبو يَعلى.,
سلمى الراشد
Public Anonymous User
10/30/2002 8:06:42 AM
حكيمة أأأأأأأأأأنت رااااااااائعة ..قصتك ( شمس الحرية )..وأأأأأأنت ( شمس القصة العربية )..موفقة يا حكيمة
تركي بن عبدالعزيزالوقيان
Public Anonymous User
9/22/2002 7:06:42 AM
القاصة..لميس منصور (حكيمة الحربي)..شمس الحرية..جميلةجدا..قرأتها اليوم للمرة الثانية ..المرة الأولى في مجموعتك( سؤال في مدار الحيرة)..والثانية هنا في هذا الموقع..وكنت في البحرين وأشتريت المجموعة مع مجموعتك الرائعة..(نبتة في حقول الصقيع )..وفيهاقصص أعجبتني جدا ..حيث المرأة والمجتمع السعودي..ولأول مرة على مستوى الخليج..قاصة تكتب بأسم مستعار ..كان المتعارف عليه الشاعرات يكتبن بأسماء مستعارة أما قاصة لأول مرة ..هنيئا للأدب والثقافة السعودية بقاصة رائعة جدا..أنت يا لميس ومعك قاصة قرأت لها من السعودية لايحضرني أسمها الآن ولكنها تكتب القصة مثلك بتقنيات حديثة وملفته للنظر ..ولقد قرأت لك قبل شهر قصة أيضا رائعة في جريدة الزمان اللندنية بعنوان ( قلق المنافي ) وفي الجزيرة السعودية..ننتظر إبداعك في كويتنا الحبيبة ..تحياتي لك وللأدب السعودي كافة
 راكان
Public Anonymous User
1/13/2002 8:06:42 AM
النص جميل جدا...وقد وفقت في أختيار المفردات الدالة على المعنى. شكرا لك ومزيدا من الابداع.