ذهاب للمحتوى


صورة

كتاب خطير عن بنات الخرطوم .. سيفجر أزمات


  • Please log in to reply
59 replies to this topic

#1 إبراهيم محمد حمزة

إبراهيم محمد حمزة

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 1761 المشاركات:

تاريخ المشاركة 22 July 2009 - 02:40 PM


الصحفية السودانية الأديبة / سارة منصور



بنات الخرطوم جديد سندباد للنشر

[/URL][/img]


عن مؤسسة سندباد للنشر والاعلام بالقاهرة أغسطس 2009 صدر كتاب (بنات الخرطوم) للكاتبة الصحفية السودانية سارة منصور التى تعيش بأمريكا منذ سنوات، في 110 صفحة من القطع المتوسط والغلاف للفنان عبد الرحمن بكر، في كلمة المؤلفة بالغلاف الأخير:
بنات الخرطوم قصص واقعية عاشت أحداثها الكاتبة بحكم عملها الصحفي واقترابها من بطلات هذه القصص التى ترصد سقوط بعض البنات السودانيات في القاهرة وباريس ولندن وأمريكا.
بيوت دعارة لسودانيات في جدة والرياض وباريس.
وفضائح أخري لسودانيات في سباق الخيل بأبوظبي.
وديسكوهات الدوحة في قطر تنفرد بأسبقية العضوية للسودانيات.
إمارة دبي للسودانيات فيها نصيب الأسد من السلوكيات الشاذة.
وأفلام فاضحة لفتيات سودانيات يتم تصويرها داخل الخرطوم.
موبايلات عليها صور جنسية لبنات سودانيات؛ لذلك لا تفاجَأوا عندما تسمعون عن إصابة الآلاف من السودانيين بمرض الإيدز وعن انتشار الشذوذ الجنسي والسحاق واللواطة وغيرها من السلوكيات المضطربة والمحرمة في المجتمعات الإسلامية تعبرعن واقع نعايشه.
فلتتذكر الفتاة دوما أنها زجاج ما أن تُخدش بنشوة، تسقط من عين نفسها قبل سقوطها من أعين الآخرين، عليها أن لا تنسى أن المجتمع السودانى/ العربي، لا يكترث بعيب الرجل/ الذئب البشرى، بقدر اكتراثه بما يشوه سمعة الفتاة.
الخاسر الأول والأخير سيكون الفتاة، فضيحة بالدنيا وعقاب في الآخرة، وللأسف الذئاب البشرية كثيرة .....
والنعاج الغبية موجودة .....
والكتاب يُشكل وقفة احتجاجية ضد تصرفات بعض الفتيات والنساء السودانيات بالخارج غير المسئولة من أجل الحفاظ على وجه السودان



هذا الكتاب من محتواه مؤهل لإثارة ازمات ونقاشات
ليس للعنوان فقط
بنات الخرطوم
على وزن " بنات الرياض "
حيث ستتهم الكاتبة سارة منصور بأنها تتهم بنات وطنها بالعمل بالدعارة
بل حرصها على وضع عبارة
قصص واقعية تكشف سقوط البنات السودانيات فى شبكات الدعارة العالمية "
الجدير بالذكر أن المؤلفة أعلنت أنها ستتبرع بنصيبها فى توزيع الكتاب لأحد المشروعات الخيرية
للأطفال

وها هو نموذج مما فى الكتاب



انا اكثر المتضررين من هذه الخدمة ، فلدي ثلاث شقيقات فى أعمار تتراوح ما بين عشرين الى ثلاثين سنة أحداهن تكبرنى سناً ، بينما الاخرتين أصغر منى ، اكتشفت بالصدفة أنهن يتحدثن بموبايلاتهن طوال ساعات الليل ، وذلك عندما كنت فى (مأمورية) خاصة بالشركة التى أعمل بها ، وتتطلب الأمر مرة أن أتصل بالأسرة فى الساعة الواحدة والنصف مساءاً وكانت المفاجأة أن تلفون شقيقتى الكبرى «مشغولاً» ، انزعجت للأمر كشاب ولكنى لم أصل مرحلة الخوف وسريعاً ما ضغطت على أزرار الهاتف طالباً رقمي الشقيقتين الصغيرتين ، والجمتنى المفاجأة عندما وجدت كل هواتف اخواتى مشغولة.. إنفعلت.. خرجت من طوري.. وهاتفت الوالد الذى ينام بالطبع مع الوالدة وفى جزء منفصل من المنزل وتنام شقيقاتى الثلاث فى غرفتهن بينما انام أنا فى الصالون عندما اكون موجوداً بالخرطوم... وحاول الوالد أن يهدى من ثورتى ، ونسيت الموضوع الذى كنت اريد فيه (ناس البيت) وذهب الوالد لغرفة البنات ، فوجد هواتفهن موضوعة على الطاولة لأن كل من ظهرلها رقم تلفونى على شاشة موبايلها أنهت المكالمة سريعاً جدا... جئت للخرطوم وأقمت الدنيا ولم أقعدها.. حاولن التبرير والاجتهاد فى صياغة أعذار واهية ولكن دون فائدة .. ، المهم ظللت اراقب هواتفهن طوال ساعات الليل بالأتصال المتكرر.. ضبطت أثنتين فى حالة تلبس .. قمت من مكانى وأتجهت لغرفتهن واوسعتهن ضربا ... أستيقظ الوالد ، وحاول تهدئتى وإقناعى بضرورة أن اترك الحديث فى هذا الموضوع حتى الصباح... الناس ، الجيران.. الفضائح.. يقولوا علينا شنو.. لم اكترث .. فاحتد أبى معى ، خرجت من المنزل فى تلك الساعة المتأخرة جداً ، وأدرت محرك عربتى وأنطلقت خارجا بها وسط صيحات ورجاءآت الوالدة .. ظللت اطوف على الشوارع لأكثر من ساعة ثم مررت بالقرب من أحدى المستشفيات فوجدت نساء يبعن الشاى والقهوة ، وأسر المرضى بالخارج وعربات ( امجاد ) وحركة وحياة وحيوية.. أوقفت عربتى هناك... من يرأنى يعتقد أن لدى مريض داخل المستشفى وهو لا يعلم أن ما لدى اشد الماً وخطراً من المرض... المهم لم أرد على تلفونات الوالدة ولا الوالد طيلة الليل وعدت فى الصباح الباكر للمنزل وارتديت ملابسى وإتجهت للعمل.. منذ ذلك اليوم وعلاقتى مع شقيقاتى متوترة ..شك شديد .. اشتريت تسع شرائح لكى اتلصص بها عليهن بالليل ولكن المثير والخطير أن هواتفهن مغلقة.. اخشى أن يكن قد قمن بشراء شرائح جديدة خاصة بالمكالمات الليلية ، هن للأسف لا يعرفن خطورة مثل هذه المكالمات وانا اخاف عليهن من الضياع.. وغايتو.. ربنا يستر









ffe2004@gmail.com

#2 مجدى محمود جعفر

مجدى محمود جعفر

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 423 المشاركات:

تاريخ المشاركة 22 July 2009 - 03:26 PM

أعتقد أن الكاتبة تشتبك مع واقع جديد وللأسف حقيقي وهذه الصور والحكايات ليست مقصورة على بنات السودان أو الرياض بل تجتاح دولنا العربية من أقصاها إلى أقصاها والكشف عنها ينبه إلى خطر فعلينا ألا ندفن الرؤوس كالنعام بل مجابهة ومواجهة كل هذا والتعامل معه بوعى فثمة أخلاق جديدة وظواهر جديدة تجتاح المجتمعات العربية بفعل الانفتاح والعولمة والجهل وتردى أحوال المعيشة وسلطات الحكم الديكتاتورية والجاثمة على أنفاس الشعوب وفساد هذه الأنظمة وضرب الهوية العربية والاسلامية في مقتل وو وووو والموضوع يطول ويستحق النقاش الهادئفالأجيال الجديدة ضائعة وممسوخة ومشوهة والكل مسئول والمسألة ليست مقصورة على بنات السودان وشكرا للجميل ابراهيم حمزة

#3 إبراهيم محمد حمزة

إبراهيم محمد حمزة

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 1761 المشاركات:

تاريخ المشاركة 22 July 2009 - 03:33 PM

(مجدى محمود جعفر @ 22-07-2009, 03:26 pm)  

أعتقد أن الكاتبة تشتبك مع واقع جديد وللأسف حقيقي وهذه الصور والحكايات ليست مقصورة على بنات السودان أو الرياض بل تجتاح دولنا العربية من أقصاها إلى أقصاها والكشف عنها ينبه إلى خطر فعلينا ألا ندفن الرؤوس كالنعام بل مجابهة ومواجهة كل هذا والتعامل معه بوعى فثمة أخلاق جديدة وظواهر جديدة تجتاح المجتمعات العربية بفعل الانفتاح والعولمة والجهل وتردى أحوال المعيشة وسلطات الحكم الديكتاتورية والجاثمة على أنفاس الشعوب وفساد هذه الأنظمة وضرب الهوية العربية والاسلامية في مقتل وو وووو والموضوع يطول ويستحق النقاش الهادئفالأجيال الجديدة ضائعة وممسوخة ومشوهة والكل مسئول والمسألة ليست مقصورة على بنات السودان وشكرا للجميل ابراهيم حمزة

أستاذنا الكريم
العم مجدى
حقيقة أنا أسألك بخبرتك العميقة العريضة
هل يستطيع كتاب أو كتب أن تغير أخلاقيات من هذه النوعية ؟
أين الخلل الذى دهس مجتمعاتنا دهسا وحولنا لبشر بلا ثقافة ولا قراءة ولا وعى ؟
هل نحن ضحية بلدوزر الإعلام المخيف الذى يزيل امامه قصور القيم ، وبيوت الأخلاق ؟
لا أعرف
محبتى لمرورك المضىء
وأتفق مع حضرتك ان الوضع يصيب الأمة كلها
تحيتى








ffe2004@gmail.com

#4 هشام آدم

هشام آدم

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 931 المشاركات:

تاريخ المشاركة 22 July 2009 - 05:43 PM

سارة منصور؟


زر مدونتي الجديدة ( مدونة هشام آدم )

#5 د. حسين علي محمد

د. حسين علي محمد

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 7285 المشاركات:

تاريخ المشاركة 22 July 2009 - 05:54 PM

بنات الرياض .. بنات الخرطوم:
هذه الكتب (الفضائحية) توزع كثيراً ..
لكن ما العائد الأدبي؟
إنك تنتهي منها، وكأنك قرأت صفحة (فضائح) في مجلة أو صحيفة،
أو صفحة حوادث،
ولا عزاء للمؤلفتين!

#6 إبراهيم محمد حمزة

إبراهيم محمد حمزة

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 1761 المشاركات:

تاريخ المشاركة 22 July 2009 - 09:31 PM

(هشام آدم @ 22-07-2009, 05:42 pm)  

سارة منصور؟



صديقى الغالى هشام
غريبة أنها اسم جديد بالنسبة لك
لكن ربما يعود السبب لوجودها بأمريكا
على أى حال اظنها نشطة على منتدى
سودانيزأون لاين
ولكن ما رأيك فى الكتاب وموضوعه ؟

(د. حسين علي محمد @ 22-07-2009, 05:54 pm)  

بنات الرياض .. بنات الخرطوم:
هذه الكتب (الفضائحية) توزع كثيراً ..
لكن ما العائد الأدبي؟
إنك تنتهي منها، وكأنك قرأت صفحة (فضائح) في مجلة أو صحيفة،
أو صفحة حوادث،
ولا عزاء للمؤلفتين!


أستاذنا الجليل الدكتور حسين
نعم ..
هناك اتجاه طافح نحو استغلال الأنوثة فى الكتابة الجنسية
لعل الكتاب ينجو منها
ننتظر رأى الناشر الصديق
خليل الجيزاوى
تحية








ffe2004@gmail.com

#7 خليل الجيزاوي

خليل الجيزاوي

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 2356 المشاركات:

تاريخ المشاركة 23 July 2009 - 02:08 AM

(إبراهيم محمد حمزة @ 22-07-2009, 09:30 pm)  

صديقى الغالى هشام
غريبة أنها اسم جديد بالنسبة لك
لكن ربما يعود السبب لوجودها بأمريكا
على أى حال اظنها نشطة على منتدى
سودانيزأون لاين
ولكن ما رأيك فى الكتاب وموضوعه ؟
أستاذنا الجليل الدكتور حسين
نعم ..
هناك اتجاه طافح نحو استغلال الأنوثة فى الكتابة الجنسية
لعل الكتاب ينجو منها
ننتظر رأى الناشر الصديق
خليل الجيزاوى
تحية

excl.gif صديقى الأديب والناقد إبراهيم حمزة
الكتاب مجموعة قصص واقعية كتبتها المؤلفة بأسلوب صحفي!
والأسماء الواردة أسماء كلها مستعارة كما أكدت لى المؤلفة أكثر من مرة عبر الهاتف من أمريكا
لكن الكثير من الأحداث والوقائع فتؤكد المؤلفة أنها وقعت بالفعل أوأنها شاهدتها بنفسها أو اعترفت لها صاحبة الواقعة عبر الهاتف فيما يشبه (اعترافات ليلية) وكل أبطال قصص الكتاب فتيات أو نساء سودانيات من الخرطوم قمن بممارسة الرذيلة تحت ظروف القهر أو الفقر أو لتوفير نفقات استكمال مرحلة التعليم الجامعى بإحدى الجامعات المصرية أو الأوروبية أو في المدن الأمريكية.
ومن مبدأ حق الكاتب أن يكتب عن قضية يراها تستحق أن يكتب عنها.
وانطلاقا من مبدأ حرية التعبير تمت الموافقة على نشر الكتاب.
وتبقي الكاتبة الصحفية السودانية سارة منصور مؤلفة كتاب (بنات الخرطوم) هى المسئولة الأولى والأخيرة وتتحمل تبعات نشر كل حرف وكل كلمة وردت في هذا الكتاب.
مع تقديري الكامل
خليل الجيزاوى
روائي وكاتب صحفي مصري
khalilelgezawy@yahoo.com
موقع سندباد للنشر
http://sendbad.net.ms/

#8 هشام آدم

هشام آدم

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 931 المشاركات:

تاريخ المشاركة 23 July 2009 - 08:21 AM

الأستاذ والصديق العزيز: إبراهيم محمد حمزة
تحيّة صباحية عاطرة

سارة منصور (إن كانت تلك التي أعرف) فهي من الشخصيات السودانية المثيرة للجدل، وحتى أنني حين أفرد في موقع سودانيزأولاين مساحة لنشر خبر عن هذه المجموعة القصصية بالأمس وجدته قد تم حذفه اليوم، على العموم أنا لا أعرفها معرفة شخصية بالتأكيد، وكذلك لا يُمكنني الحُكوم على المجموعة قبل قراءتها، ولكن لا يُعجبني أدب الفضائح لاسيما عندما لا يجتهد الكاتب أو المؤلف كثيراً ليختار لمجموعته اسماً جديداً فيستعين بعنوان كتاب آخر أثار ضجة إعلامية واجتماعية في وقته، وكأنها تسعى إلى إثارة ذات الضجة (وهذا حقها بالضرورة) ولكن هل يُمكن أن يحمل الكتاب قيمة أدبية فعلية؟ لعلي أستطيع أن أجد إجابة على السؤال عندما أقرأ الرواية

تحياتي لك وأشكرك على هذا النبأ وأتمنى للكاتبة التوفيق والنجاح سواء بهذه المجموعة أو بغيرها
زر مدونتي الجديدة ( مدونة هشام آدم )

#9 إبراهيم محمد حمزة

إبراهيم محمد حمزة

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 1761 المشاركات:

تاريخ المشاركة 23 July 2009 - 03:41 PM

(هشام آدم @ 23-07-2009, 08:21 am)  

الأستاذ والصديق العزيز: إبراهيم محمد حمزة
تحيّة صباحية عاطرة

سارة منصور (إن كانت تلك التي أعرف) فهي من الشخصيات السودانية المثيرة للجدل، وحتى أنني حين أفرد في موقع سودانيزأولاين مساحة لنشر خبر عن هذه المجموعة القصصية بالأمس وجدته قد تم حذفه اليوم، على العموم أنا لا أعرفها معرفة شخصية بالتأكيد، وكذلك لا يُمكنني الحُكوم على المجموعة قبل قراءتها، ولكن لا يُعجبني أدب الفضائح لاسيما عندما لا يجتهد الكاتب أو المؤلف كثيراً ليختار لمجموعته اسماً جديداً فيستعين بعنوان كتاب آخر أثار ضجة إعلامية واجتماعية في وقته، وكأنها تسعى إلى إثارة ذات الضجة (وهذا حقها بالضرورة) ولكن هل يُمكن أن يحمل الكتاب قيمة أدبية فعلية؟ لعلي أستطيع أن أجد إجابة على السؤال عندما أقرأ الرواية

تحياتي لك وأشكرك على هذا النبأ وأتمنى للكاتبة التوفيق والنجاح سواء بهذه المجموعة أو بغيرها

أخى الحبيب المبدع الجميل هشام آدم
تحيتك العطرة أريجها ما زلت به منتشيا
أولا شكرا لاهتمامك بالتعقيب
هذه عادتك الطيبة
سارة منصور كنت أبحث عن صورة لها
لوضعها مع الخبر
فوجدتها عضوة بالموقع سودانيزأون لاين
ووجدتها قد وضعت الخبر بالفعل
وربما - أقول ربما - هذا سبب حذف الخبر الذى تكرمت بوضعه هناك -
على أى حال أنا معك صديقى الحبيب نتمنى جميعا لها
كل التوفيق
وكنت اليوم بصحبة أديب كبير
وكان رأيه يتفق تماما مع رأيك
حول دور الأدب
لكنها الأذواق لابد أن تختلف
والقارىء أيضا يبحث عما يهواه
محبتى أخى








ffe2004@gmail.com

#10 خليل الجيزاوي

خليل الجيزاوي

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 2356 المشاركات:

تاريخ المشاركة 25 July 2009 - 01:35 PM

excl.gif الأخوات الفضليات
الأخوة الأصدقاء الأعزاء
وصلتنى رسائل كثيرة غاضبة على الايميل
بعضها يسألنى لماذا وافقت على نشر هذا الكتاب المثير للجدل ؟
والبعض الآخر يدعى أننى أسأت بل وشهرت بالأخوات البنات السودانيات الشريفات بموافقتى على نشر هذا الكتاب.
وأكرر أن سندباد للنشر لا يمكن أبدا أن تملى شروطا محددة على الكاتب تحد من حرية التعبير.
بل إن سندباد للنشر تتضامن مع كل كاتب عربي لنشر كل كلمة يكتبها يرى أنه مقتنع بها وجديرة أن يقرأها الناس أو تثير قضية تضع أسئلته الشائكة في بؤرة الضوء.
وأكرر مرة أخرى أن الكتاب يسلط الضوء على بعض [b] التصرفات الخاطئة [color=#CC0000] لبعض بنات الخرطوم.
وأننى لو رفضت نشر كتاب (بنات الخرطوم) كانت الكثير من السهام الغاضبة وجهت لى تتهمنى أننى ضد حرية التعبير وأن سندباد للنشر تملى شروطها على الأدباء وهذا لم ولن يحدث أبدا.
وأعود إلى أن أقرر أن كل مجتمع عربي أو أى بلد عربي فيه بعض النماذج الخاطئة والكثير من النماذج الصالحة وهذا لا يغضب إلا أصحاب الأفكار الوردية التى ترى أن كل شيء تمام.
ولهذا وغيره: فإذا كان كتاب (بنات الخرطوم) يشير إلى بعض البنات اللآتى وقعن في شباك الرذيلة فإن الكثير من بنات الخرطوم خاصة وبنات السودان الشقيق عامة محترمات وفضليات وهن أخوات شريفات لنا جميعا ولهن منا كل الاحترام والتقدير.
كم آمل أن أكون بهذا التوضيح قد أرحت ضمائر ونفوس الزملاء والأصدقاء الغاضبين.
مع تقديري الكامل
خليل الجيزاوى
كاتب وناشر
خليل الجيزاوى
روائي وكاتب صحفي مصري
khalilelgezawy@yahoo.com
موقع سندباد للنشر
http://sendbad.net.ms/

#11 خليل الجيزاوي

خليل الجيزاوي

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 2356 المشاركات:

تاريخ المشاركة 30 July 2009 - 01:21 AM

توضيح من الكاتب خليل الجيزاوى

وصلتنى رسائل كثيرة غاضبة على الايميل
ولا تزال الرسائل الغاضبة تصلنى على الايميل
بعضها يسألنى لماذا وافقت على نشر هذا الكتاب المثير للجدل ؟
والبعض الآخر يدعى أننى أسأت بل وشهرت بالأخوات البنات السودانيات الشريفات بموافقتى على نشر هذا الكتاب.
وأكرر أن سندباد للنشر لا يمكن أبدا أن تملى شروطا محددة على الكاتب تحد من حرية التعبير.
بل إن سندباد للنشر تتضامن مع كل كاتب عربي لنشر كل كلمة يكتبها يرى أنه مقتنع بها وجديرة أن يقرأها الناس أو تثير قضية تضع أسئلته الشائكة في بؤرة الضوء.
وأكرر مرة أخرى أن الكتاب يسلط الضوء على بعض التصرفات الخاطئة
[color=#990000][b]لبعض بنات الخرطوم
.
وأننى لو رفضت نشر كتاب (بنات الخرطوم) كانت الكثير من السهام الغاضبة وجهت لى تتهمنى أننى ضد حرية التعبير وأن سندباد للنشر تملى شروطها على الأدباء وهذا لم ولن يحدث أبدا.
وأعود إلى أن أقرر أن كل مجتمع عربي أو أى بلد عربي فيه بعض النماذج الخاطئة والكثير من النماذج الصالحة وهذا لا يغضب إلا أصحاب الأفكار الوردية التى ترى أن كل شيء تمام.
ولهذا وغيره: فإذا كان كتاب (بنات الخرطوم) يشير إلى بعض البنات اللآتى وقعن في شباك الرذيلة فإن الكثير من بنات الخرطوم خاصة وبنات السودان الشقيق عامة محترمات وفضليات وهن أخوات شريفات لنا جميعا ولهن منا كل الاحترام والتقدير.
وأكرر أن الكاتبة الصحفية سارة منصور قصدت بقصص (بنات الخرطوم)
قلة قليلة جدا منحرفة من بعض بنات الخرطوم
وتؤكد الكاتبة الصحفية سارة منصور أن أكثر من 90 % من بنات الخرطوم أخوات محترمات وفضليات وهن أخوات شريفات لنا جميعا ولهن منا كل الاحترام والتقدير.
كم آمل أن أكون بهذا التوضيح قد أرحت ضمائر ونفوس الزملاء والأصدقاء الغاضبين.
مع تقديري الكامل
خليل الجيزاوى
كاتب وناشر


خليل الجيزاوى
روائي وكاتب صحفي مصري
khalilelgezawy@yahoo.com
موقع سندباد للنشر
http://sendbad.net.ms/

#12 خليل الجيزاوي

خليل الجيزاوي

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 2356 المشاركات:

تاريخ المشاركة 04 August 2009 - 03:49 PM

الأخوات والأخوة
ماذا يحدث بالضبط ؟!
هل ضاقت الصدور لدرجة ألا نتقبل كلمة نقد توجه لمجموعة قليلة جدا اختارت طريق الانحراف؟!
أفهم أن من يختلف مع أى كلمة أن يدخل حلبة الحوار البناء ومقارعة الحجة بالحجة
أما أن تتعرض الكاتبة الصحفية السودانية سارة منصور إلي كل هذا السيل المتدفق من السب والشتم لمجرد أنها قالت وكتبت وجهة نظرها في كتاب ونشرته.
لكنى ككاتب أولا وناشر للكتاب (بنات الخرطوم)
لا أقبل أن يصل حد الاختلاف إلى درجة التهديد بالقتل!
وأعلن تضامنى الكامل مع أى كاتب في سبيل أن يكتب ويعبر عن رأيه بكل حرية
لأن حرية التعبير حق مكفول لكل كاتب
وكذلك حق الرد والاختلاف في الرأى مكفول لكل قارئ وكاتب
ومن هنا .... من شبكة القصة العربية
منتدى كل الأدباء والكتاب العرب
أعلن تضامنى الكامل مع الكاتبة السودانية سارة منصور
ضد الحملة الشرسة التى تتعرض لها بسبب نشر كتابها بنات الخرطوم
وأدعو كل الأدباء الذين يؤمنون بحرية التعبير للتضامن مع الكاتبة
خليل الجيزاوى
كاتب وناشر
خليل الجيزاوى
روائي وكاتب صحفي مصري
khalilelgezawy@yahoo.com
موقع سندباد للنشر
http://sendbad.net.ms/

#13 خليل الجيزاوي

خليل الجيزاوي

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 2356 المشاركات:

تاريخ المشاركة 08 August 2009 - 03:33 PM

منع كتاب (بنات الخرطوم ) من دخول المملكة العربية السعودية

فوجئت ظهر اليوم برجوع رسالة الكتب التى أرسلتها إلي المملكة العربية السعودية منذ أسبوع
وقد تم وضع عدة خطوط سوداء على غلاف كتاب بنات الخرطوم.
والرسالة أعيد تغليفها وقفلها من البريد المصري.
وبسؤال رجل البريد قال هذا معناه أن الرسالة قد تم فتحها من قبل السلطات السعودية فتمزقت وأعيد تغليفها بغلاف بلاستيك شفاف وعليه شريط أحمر مكتوب عليه البريد المصرى.
وهذا النوع من البريد تضمن هيئة البريد وصوله للمرسل وفي حالة عدم وصوله يعاد للمرسل منه
حتى لا تضطر هيئة البريد المصري دفع تعويض فقده وضياعه.
excl.gif وأعتذر من الأخوة الذين اتصلوا بي من المملكة العربية السعودية وطلبوا منى ارسال خمسة نسخ من كتاب (بنات الخرطوم) لهم بمدينة الرياض.
وهذا توضيح لهم بما حدث!
خليل الجيزاوى
كاتب وناشر
خليل الجيزاوى
روائي وكاتب صحفي مصري
khalilelgezawy@yahoo.com
موقع سندباد للنشر
http://sendbad.net.ms/

#14 إبراهيم محمد حمزة

إبراهيم محمد حمزة

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 1761 المشاركات:

تاريخ المشاركة 10 August 2009 - 02:34 PM

(خليل الجيزاوي @ 8-08-2009, 03:32 pm)  

منع كتاب (بنات الخرطوم ) من دخول المملكة العربية السعودية

فوجئت ظهر اليوم برجوع رسالة الكتب التى أرسلتها إلي المملكة العربية السعودية منذ أسبوع
وقد تم وضع عدة خطوط سوداء على غلاف كتاب بنات الخرطوم.
والرسالة أعيد تغليفها وقفلها من البريد المصري.
وبسؤال رجل البريد قال هذا معناه أن الرسالة قد تم فتحها من قبل السلطات السعودية فتمزقت وأعيد تغليفها بغلاف بلاستيك شفاف وعليه شريط أحمر مكتوب عليه البريد المصرى.
وهذا النوع من البريد تضمن هيئة البريد وصوله للمرسل وفي حالة عدم وصوله يعاد للمرسل منه
حتى لا تضطر هيئة البريد المصري دفع تعويض فقده وضياعه.
excl.gif وأعتذر من الأخوة الذين اتصلوا بي من المملكة العربية السعودية وطلبوا منى ارسال خمسة نسخ من كتاب (بنات الخرطوم) لهم بمدينة الرياض.
وهذا توضيح لهم بما حدث!
خليل الجيزاوى
كاتب وناشر


الصديق الكريم الأستاذ خليل
يدهشنى جدا هذا النوع من الأخبار
هل يضيق الأفق لهذا الحد فى بلداننا العربية ؟
يا سادة : اقول لكم ليس الإنترنت فقط
وليست المواقع الإباحية المنتشرة رغم أنف كل بروكسيات العالم
لكنها كتب التراث مليئة بالفعل بما يدفع لمصادرتها بهذا المنطق
هل من حق البريد فى أى بلد فتح الكتب والتعامل معها رقابيا ؟
وماذا يفعل الرقابيون إذا وضع الكتاب على مواقع إنترنت
سبحان الله
ماذا نقول ؟








ffe2004@gmail.com

#15 خليل الجيزاوي

خليل الجيزاوي

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 2356 المشاركات:

تاريخ المشاركة 10 August 2009 - 04:37 PM

(إبراهيم محمد حمزة @ 10-08-2009, 02:34 pm)  

الصديق الكريم الأستاذ خليل
يدهشنى جدا هذا النوع من الأخبار
هل يضيق الأفق لهذا الحد فى بلداننا العربية ؟
يا سادة : اقول لكم ليس الإنترنت فقط
وليست المواقع الإباحية المنتشرة رغم أنف كل بروكسيات العالم
لكنها كتب التراث مليئة بالفعل بما يدفع لمصادرتها بهذا المنطق
هل من حق البريد فى أى بلد فتح الكتب والتعامل معها رقابيا ؟
وماذا يفعل الرقابيون إذا وضع الكتاب على مواقع إنترنت
سبحان الله
ماذا نقول ؟

excl.gif أخى وصديقي العزيز إبراهيم حمزة
بالفعل تم فتح رسالة الكتب وتمزيق أحد أغلفة كتاب بنات الخرطوم.
وكتبوا علامة ×[b] كبيرة على غلاف الكتاب
وهذا معناه أن الكتاب مرفوض رقابيا!!!!!
أخى ماذا أفعل بالله عليك؟!
أحد الشعراء السعوديين تعاقدت معه على نشر ديوانه وكان طلبه الأول عدم وضع صور بنات أو نساء على الغلاف حتى لا يتعرض الكتاب للمصادرة.
واهتدينا إلي حل وسط واخترنا لوحة لفنان تشكيلي عبارة عن مجموعة من الألوان متداخلة معا
ولا عزاء لحرية التعبير
ولا عزاء لديمقراطية الثقافة!
ولا إجابة عندى لأسئلتك المشروعة والحائرة
مع شكرى العميق وتقديري الدائم

خليل الجيزاوى
روائي وكاتب صحفي مصري
khalilelgezawy@yahoo.com
موقع سندباد للنشر
http://sendbad.net.ms/

#16 خليل الجيزاوي

خليل الجيزاوي

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 2356 المشاركات:

تاريخ المشاركة 10 August 2009 - 06:23 PM

: excl.gif excl.gif excl.gif

تحذير من الناشر

لا يجوز إعادة نشر أي كتاب من مطبوعات سندباد للنشر أو جزء منه!
ومن يقوم بذلك سيعرض نفسه للملاحقة القانونية سواء بالسجن أو دفع الغرامة.
ويتساوى في ذلك من قام بإعادة النشر أو صاحب الجريدة أو الموقع الذي أعيد النشر به.
وأن كل من يقوم بإعادة نشر أي صفحة من صفحات كتاب (بنات الخرطوم) بأي طريقة يقع تحت قرار قرار اتحاد الناشرين العرب؟؟؟؟؟؟
* أن من يعيد نشر كتاب أو جزء منه دون الحصول على تصريح كتابي من الناشر يقع تحت طائلة القانون وهى السجن مدة لا تقل 6 أشهر أو دفع تعويض قدره 10 آلاف دولار ونحن في الطريق إلي رفع قضية ضد الزميل الذي قام بتصوير الصفحة رقم 87 من كتاب بنات الخرطوم ونشرها دون الحصول على إذن أو تصريح كتابي من الناشر.
ولهذا يؤسفنى أن أبلغكم أن مجلس إدارة مؤسسة سندباد للنشر بالقاهرة قرر تكليف المستشار القانوني للمؤسسة بتحريك الدعوى القضائية ضد هذا الزميل لأنه قام بالتعدي الواضح والصريح على حقوق دار سندباد للنشر بنشر جزء من كتاب بنات الخرطوم دون الحصول على تصريح كتابي من الناشر.

خليل الجيزاوي
مدير النشر
مؤسسة سندباد للنشر بالقاهرة
خليل الجيزاوى
روائي وكاتب صحفي مصري
khalilelgezawy@yahoo.com
موقع سندباد للنشر
http://sendbad.net.ms/

#17 هشام آدم

هشام آدم

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 931 المشاركات:

تاريخ المشاركة 10 August 2009 - 08:51 PM

خليل الجيزاوي
مدير النشر بمؤسسة سندباد للنشر بالقاهرة
تحيّة طيّبة وبعد

قمتَ بنشر إعلانك التحذيري هذا هنا يوم الاثنين بتاريخ: 10 أغسطس 2009 الساعة (6:22م) وأنا أعدتُ نشر الصفحة رقم (87) يوم الاثنين بتاريخ: 10 أغسطس 2009م الساعة (9:28ص) أي قبل ثلاث ساعات وست دقائق من نشر هذا الإعلان التحذيري، ورغم ذلك أراك تقول بأنك تتحرّك في سبيل رفع دعوى قضائية ضدّي. علماً بأنني لم أكن على علم مسبق بقرر إتحاد الناشرين العرب لأنني ببساطة لستُ عضواً فيه!!

هذا ما وجب التنويه إليه

زر مدونتي الجديدة ( مدونة هشام آدم )

#18 هشام آدم

هشام آدم

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 931 المشاركات:

تاريخ المشاركة 10 August 2009 - 09:04 PM

كتاب خطير عن بنات الخرطوم .. سيفجر أزمات

صديقي إبراهيم محمد حمزة
صدقت

ويبدو أن هذه هي أولى الأزمات!!
زر مدونتي الجديدة ( مدونة هشام آدم )

#19 خليل الجيزاوي

خليل الجيزاوي

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 2356 المشاركات:

تاريخ المشاركة 10 August 2009 - 09:05 PM

(هشام آدم @ 10-08-2009, 08:51 pm)  

خليل الجيزاوي
مدير النشر بمؤسسة سندباد للنشر بالقاهرة
تحيّة طيّبة وبعد

قمتَ بنشر إعلانك التحذيري هذا هنا يوم الاثنين بتاريخ: 10 أغسطس 2009 الساعة (6:22م) وأنا أعدتُ نشر الصفحة رقم (87) يوم الاثنين بتاريخ: 10 أغسطس 2009م الساعة (9:28ص) أي قبل ثلاث ساعات وست دقائق من نشر هذا الإعلان التحذيري، ورغم ذلك أراك تقول بأنك تتحرّك في سبيل رفع دعوى قضائية ضدّي. علماً بأنني لم أكن على علم مسبق بقرر إتحاد الناشرين العرب لأنني ببساطة لستُ عضواً فيه!!

هذا ما وجب التنويه إليه

excl.gif السيد الزميل هشام آدم
أولا: ليس شرطا أن تكون عضوا في اتحاد الناشرين لأنك ببساطة لست ناشرا
ومادة القانون تقول:
من قام بنشر أى مادة من كتاب أو صفحات دون إذن كتابى من الناشر تطبق عليه مادة القانون!
وما سبق اعتراف بخط يدك أنك قمت بالفعل بإعادة نشر صفحات من الكتاب.
ثانيا: أعيد نشر الرد الذى وصلك منى على ايميلك:

السيد الزميل/ هشام آدم

وهل الجهل بقانون العقوبات يعفيك من توقيع العقوبة عليك؟
وهل استأذنت قبل أن تقوم بسحب صفحات من كتاب بنات الخرطوم على (الاسكانر) الماسح الضوئي،
ثم تعيد نشرها دون الحصول على إذن كتابي مسبق من الناشر.
ولقد أرسلت لك الرابط الذى يؤكد انك قمت بالنشر فعلا!
هذه حقوق الناشر ولا يجوز التعدى عليها يا سيد هشام!
وألف باء حقوق الملكية الفكرية أن تقوم بإبلاغ الناشر بوجهة نظرك وما تود فعله!
ولكن أنت الذي اخترت السير في هذا الطريق.
وما كان أمامي طريقا آخر غير اللجوء إلى المستشار القانوني.
وقد طلب منى عنوانك ورقم هاتفك وإيميلك لتحريك دعوى قضائية ضدك بالتعاون مع الانتربول الدولي من خلال مكتبه بالقاهرة.
وقريبا سيتم مخاطبتك رسميا عن طريق الانتربول الدولي ومكتبهم بالرياض ــ المملكة العربية السعودية. حيث عملك وعنوانك الأخير الذى تقيم به.
السيد هشام
كان ينبغي عليك التريس قبل أن تنصب نفسك قاضيا وجلادا لكاتبة وزميلة نشرت عندنا كتاب.
أنت لم تكلف نفسك عمل خاطر لنا.
ولم تبق على شعرة معاوية بيننا!
ويؤسفنى أن أقرر أنك من دفعتني لاختيار هذا الطريق الصعب علىّ !
لأن رفع قضية على كاتب وزميل أمر مؤسف حقا!
لكن ماذا أفعل وهذه من مهام وظيفة مدير النشر؟
مع التقدير الذي كان
خليل الجيزاوي
خليل الجيزاوى
روائي وكاتب صحفي مصري
khalilelgezawy@yahoo.com
موقع سندباد للنشر
http://sendbad.net.ms/

#20 هشام آدم

هشام آدم

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 931 المشاركات:

تاريخ المشاركة 10 August 2009 - 09:13 PM

وأنا أعيد نشر الرد الذى وصلك منى على ايميلك:

"لك ما تريد يا صديقي"
زر مدونتي الجديدة ( مدونة هشام آدم )




0 عضو (أعضاء) يشاهدون هذا الموضوع

0 الأعضاء, 0 الزوار, 0 مجهولين