ذهاب للمحتوى


صورة

الحجرة السرية!؟.


  • Please log in to reply
8 replies to this topic

#1 يحيى الصّوفي

يحيى الصّوفي

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 413 المشاركات:

تاريخ المشاركة 22 March 2007 - 10:46 AM

الحجرة السرية!؟.






هناك خلف الباب...
كانت حجرتنا الصغيرة!...
شاهدة على حبنا.

أول نظرات عشق تبادلناها
أول قبلة على الشفاه طبعناها
وأول عتاب..
ووعد..
وصلح... وعهد.

***

هناك خلف الباب...
كانت حجرة أسرارنا...
الصغيرة...
شاهدة على أحلامنا الكبيرة.

فيها شربنا قهوتنا...
وعبثنا بأصابعنا...
وقرأنا الكف والفنجان.

شاهدنا فيه طيوراً كثيرةً...
وطفلة صغيرة... وزهرة وقطة
وأرنب... وغزلان.

وطريق ببساطه الأبيض
يمتد ملتفاً...
حتى عانق القمر.

وامرأة عجوز جاثية تنظر إلينا..
بفضول عكّر صفونا!؟.

لا نعرف لها تدبيراً
إلا بإبهام يمسحها.

وقرأنا فيه كتابات غريبة
ورموزاً!؟.

سعينا خلفها نفسرها
كمراهقين...
حول الحب يتجادلان!.

هذا أنا... هذا أنت...
هذا بيتنا... حديقتنا...
سلة الأزهار.

طفلنا... طفلتك...
أنفه لك... ثغرها لي..
عيناه لك... جدائلها لي...

لا تعبث بفستانها...
إنها لي... وهو لك!؟.

أحدهما يبكي...
والآخر يركض فرحاً بغنيمته
متوارياً عن الأنظار!.

***

تشاجرنا...
وبتلابيب كسوتنا تشبثنا...
تشاغرنا...
وتقطعت الأزرار...
وتبعثرت الأزهار...
ووقع فنجان قهوتنا...
صبغ الأرض والسجاد...
ودهشنا لسذاجتنا...
لبراءتنا...
فتعانقنا...
تصالحنا.

***

هناك خلف الباب...
تفقدت حجرتنا الصغيرة!.

رأيتها خالية...
نظيفة!.

تفقدت الستائر...
الأريكة الكبيرة...
الوسادة...
طاولتنا الصغيرة...
فنجان القهوة..
السجادة... الأزهار.

***

لاشيء فيها يشبه غرفتنا...
لاشيء فيها يشبه أحلامنا
يشبهنا...
.... أين أنت؟.
بالسرعة القصوى رحلت!؟.

نسيت العهد الذي جمعنا؟...
نسيت الحب؟.

ركضت تبخرين هواء حجرتنا
تمسحين عن جدرانها...
رطوبة أنفاسنا...
حتى لا تشي بك!...
بنا!.

بالسرعة القصوى فعلت!...
نظفت المكان ورحلت!؟.

***

لا...
لن تمحى ذكرياتنا...

لن تمحى مع الغبار همساتنا
ستبقى شاهدة على براءة وشوشاتنا
ستبقى شاهدة على قبلاتنا..
ضحكاتنا...
فرحتنا...
فنجان قهوتنا...
ولادة أطفالنا...
شجارنا...
عتابنا...
صلحنا...
وعهدنا...
مهما فعلت...
مهما فعلت!.


------------------------
يحيى الصوفي حمص في 24/02/2007
نقحت في جنيف في 22/03/2007
إلى (إني انتظر اعتذارك!.)

( أنا لا استحي أبداً من أن يكون وراء عزيمتي امرأة ووراء كل نجاح لي قصة حب )
يحيى الصوفي
SyrianStory

#2 د. حسين علي محمد

د. حسين علي محمد

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 7285 المشاركات:

تاريخ المشاركة 07 September 2008 - 09:36 AM

من سنة ونصف لم تُشارك يا أستاذ يحيى،
وهذا يوم مولدك.
فتهنئة لك فيه، وأرجو أن تعود لموقعك ومحبيك.

#3 ماجد رشيد العويد

ماجد رشيد العويد

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 3310 المشاركات:

تاريخ المشاركة 08 September 2008 - 09:46 PM

كلمات جميلة. كل عام ويحيى بخير.

#4 عبدالوهاب أحمد

عبدالوهاب أحمد

    المشرف اللغوي للمنتدى

  • المشرفون
  • PipPipPipPip
  • 3091 المشاركات:

تاريخ المشاركة 09 September 2008 - 12:48 AM

QUOTE(يحيى الصّوفي @ 22-03-2007, 11:45 am) عرض المشاركة

الحجرة السرية!؟.




هناك خلف الباب...

كانت حجرتنا الصغيرة!.
شاهدة على حبنا...

أول نظرات عشق تبادلناها

أول قبلة على الشفاه طبعناها

وأول عتاب..

ووعد..

وصلح... وعهد.

***

هناك خلف الباب...

كانت حجرة أسرارنا...

الصغيرة...

شاهدة على أحلامنا الكبيرة...

فيها شربنا قهوتنا...

وعبثنا بأصابعنا...

وقرأنا الكف والفنجان.
شاهدنا فيه طيورا كثيرة...

وطفلة صغيرة... وزهرة وقطة

وأرنب... وغزلان.
وطريق ببساطه الأبيض

يمتد ملتفا...

حتى عانق القمر.
وامرأة عجوز جاثية تنظر إلينا..

بفضول عكر صفونا!؟.


لا نعرف لها تدبيرا

إلا بإبهام يمسحها.


وقرأنا فيه كتابات غريبة

ورموز...

سعينا خلفها نفسرها

كمراهقين...

حول الحب يتجادلان!.
هذا أنا... هذا أنت...

هذا بيتنا... حديقتنا...

سلة الأزهار.
طفلنا... طفلتك...

انفه لك... ثغرها لي..

عينيه لك... جدائلها لي...
لا تعبث بفستانها...

إنها لي... وهو لك!؟.
احدهما يبكي...

والآخر يركض فرحا بغنيمته

متواريا عن الأنظار!.
تشاجرنا...

وبتلابيب كسوتنا تشبثنا...

تشاغرنا...

وتقطعت الأزرار...

وتبعثرت الأزهار...

ووقع فنجان قهوتنا...

صبغ الأرض والسجاد...

ودهشنا لسذاجتنا...

لبراءتنا...

فتعانقنا...

تصالحنا.

***

هناك خلف الباب...

تفقدت حجرتنا الصغيرة!.
رأيتها خالية...

نظيفة!.
تفقدت الستائر...

المقعد الكبير...

الوسادة...

طاولتنا الصغيرة...

فنجان القهوة..

السجادة... الأزهار.
لاشيء فيها يشبه غرفتنا...

لاشيء فيها يشبه أحلامنا

يشبهنا...

.... أين أنت؟.

بالسرعة القصوى رحلت!؟.
نسيت العهد الذي جمعنا؟...

نسيت الحب؟.
ركضت تبخرين هواء حجرتنا

تمسحين عن جدرانها...

رطوبة أنفاسنا...

حتى لا تشي بك!...

بنا!.
بالسرعة القصوى فعلت!...
نظفت المكان ورحلت!؟...
لا...

لن تمحى ذكرياتنا...
لن تمحى مع الغبار همساتنا

ستبقى شاهدة على براءة وشوشتنا

ستبقى شاهدة على قبلاتنا..

ضحكاتنا...

فرحتنا...

فنجان قهوتنا...

ولادة أطفالنا...

شجارنا...

عتابنا...

صلحنا...

وعهدنا...

مهما فعلت...

مهما فعلت!.


------------------------
يحيى الصوفي حمص في 24/02/2007
نقحت في جنيف في 22/03/2007
إلى (إني انتظر اعتذارك!.)



أخي الحبيب يحيى الصوفي
صباح الخير
مرحبا بك أخي العزيز ، لم نسمع لك ومنك منذ فترة طويلة تكفي لأقول لك : بأني سعيد وأيما سعادة برؤية اسمك هنا لا معا ساطعا .
المهم ............. نص جميل ملؤه الشجن والعاطفة الجياشة .
إنما لدي هنا بعض الملاحظات فضلت ألأ أتعجل بطرحها ، حتى تأذن لي ، واستباقا لقولك : يا أخي دعني أسترد أنفاسي أولا ...... smile.gif
تحياتي أيها العزيز ودمت دائما قريبا منا ومعنا ، وتصبح على خير .

#5 سمير الفيل

سمير الفيل

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 9230 المشاركات:

تاريخ المشاركة 09 September 2008 - 01:49 AM



يحيى الصوفي

هو مؤسس موقع القصة السورية

وحسب معلوماتي يعيش منذ فترة في جنيف

نأمل عودته للموقع..





سمير الفيل
كاتب مصري
Samir_feel@yahoo.com
مدونتي :
http://samir-feel.maktoobblog.com/


#6 اشرف الخريبى

اشرف الخريبى

    عضو نشط

  • الأعضاء
  • PipPipPip
  • 126 المشاركات:

تاريخ المشاركة 10 September 2008 - 09:30 PM

(سمير الفيل @ 9-09-2008, 02:49 am) عرض المشاركة

يحيى الصوفي

هو مؤسس موقع القصة السورية

وحسب معلوماتي يعيش منذ فترة في جنيف

نأمل عودته للموقع..




اتفق مع سمير وأتمني أن نراه دوما
وكل سنة وانتم بخير

اشرف الخريبي

#7 ناظم الرفاعي

ناظم الرفاعي

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 166 المشاركات:

تاريخ المشاركة 11 September 2008 - 11:12 AM

الأخ الأستاذ يحيى:
أما أنا فرفاعي و كما يقولون ابن جد ، و لا ادري ان كان الصوفي كذلك ...
لأنه من عجائب الصدف أنني أرسلت لك بريدا منذ حوالي ثلاث ساعات فقط
و فتحت الموقع لأجدك أمامي ..
نص شعري يحكي قصة...
كم أطمح بهذا النوع من النصوص و الكتابة ..
ليست القصة ذات اللغة الشاعرية و لكنه الشعر المليئ بالقص...
كنت أتمنى أن أقرأ النص الحمصي قبل تعديل جنيف ...
دمت مبدعا....

#8 يحيى الصّوفي

يحيى الصّوفي

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 413 المشاركات:

تاريخ المشاركة 21 November 2008 - 01:03 AM

(عبدالوهاب احمد @ 8-09-2008, 10:48 pm) عرض المشاركة

أخي الحبيب يحيى الصوفي
صباح الخير
مرحبا بك أخي العزيز ، لم نسمع لك ومنك منذ فترة طويلة تكفي لأقول لك : بأني سعيد وأيما سعادة برؤية اسمك هنا لا معا ساطعا .
المهم ............. نص جميل ملؤه الشجن والعاطفة الجياشة .
إنما لدي هنا بعض الملاحظات فضلت ألأ أتعجل بطرحها ، حتى تأذن لي ، واستباقا لقولك : يا أخي دعني أسترد أنفاسي أولا ...... smile.gif
تحياتي أيها العزيز ودمت دائما قريبا منا ومعنا ، وتصبح على خير .


أولا أود أن اعتذر من جميع الأصدقاء لتأخري بالرد عليهم
واخص بالذكر استأذنا الكبير د. حسين علي محمد واشكره على تهنئته لي بعيد ميلادي الذي لم اعد احتفل به لسنين عديدة مضت، وكذلك الأخ والأستاذ سمير الفيل وجميع الأصدقاء الذين عبروا هذه الصفحة وتركوا أثرا فيها.
أما أنت أخي الكريم والأستاذ الغالي عبد الوهاب احمد فأنت لا تحتاج البتة للإذن في إبداء ملاحظاتك وان غششت قليلا وقمت منذ قليل بنقل نسخة منقحة عن القصيدة لأنني اكتشفت لاحقا ترتيب أجمل لبعض المفردات والجمل
وأنا لم أتغيب على كل حال عن المنتدى إلا لعذر شخصي وخاص.
وكما يقول المثل لو عرف السبب لبطل العجب
وأنا أشكرك قبل كل شيء اهتمامك وغيرتك على أعمالي ولك حرية إبداء ما شئت من الملاحظات
مع أفضل الأمنيات بحياة طيبة ونجاح دائم
يحيى الصوفي

( أنا لا استحي أبداً من أن يكون وراء عزيمتي امرأة ووراء كل نجاح لي قصة حب )
يحيى الصوفي
SyrianStory

#9 سمير الفيل

سمير الفيل

    عضو مميز

  • الأعضاء
  • PipPipPipPip
  • 9230 المشاركات:

تاريخ المشاركة 21 November 2008 - 04:21 PM







جميل عودتك يا يحيى

ونأمل أن نقرأ جديد قصصك

كما عودتنا في السابق

دمت بكل خير..






سمير الفيل
كاتب مصري
Samir_feel@yahoo.com
مدونتي :
http://samir-feel.maktoobblog.com/





0 عضو (أعضاء) يشاهدون هذا الموضوع

0 الأعضاء, 0 الزوار, 0 مجهولين